الأضرار والمطالبات

لن يكون الطرف الثاني مسؤولاً عن أي تأخير في التوصيل إلا عند إثبات أن التأخير كان فقط بسبب الإهمال المتعمد للطرف الثاني أو مقاوليهم من الباطن. على أي حال، ستكون مسؤولية الطرف الثاني محدودة بحد أقصى تكلفة توصيل المنتج المتأخر.

لن يكون الطرف الثاني مسؤولاً عن أي تلف أو أي تدهور او أي فقدان او أي نقصان للبضائع المحملة ينشأ هناك إلا عند إثبات أن الضرر أو التدهور او النقص او الفقدان كان فقط بسبب الإهمال المتعمد للطرف الثاني أو مقاوليهم من الباطن. على أي حال، ستكون مسؤولية الطرف الثاني محدودة بحد أدنى تكلفة المنتج المتأثر وبحد أقصى بقيمة 3000 ريال سعودي لكل طرد محلي بالمدن الرئيسية (الرياض، جدة الدمام) وقيمة 375 ريال سعودي لباقي المدن المح لية. لا يتحمل الطرف الثاني بأي حال من الأحوال المسؤولية عن: -

  • الأضرار غير المباشرة أو التبعية؛ أو
  • أي خسائر مباشرة أو غير مباشرة، والتي قد تنشأ عن التأخير في تسليم أي وحدة / وحدات
  • الخسارة أو الضرر الناشئ عن:
    • التعبئة أو العنونة غير الكافية أو غير الصحيحة،
    • أو الطبيعة القابلة للتلف أو الخطرة أو الهشة
    • أو الترتيبات الميكانيكية للبضائع؛
    • أو الفشل من جانب المرسل إليه لتسلمها في خلال فترة زمنية معقولة.
    • معيار المنتج حسب وصف الطرف الأول لعملائه.

يجب على الطرف الأول أن يبلغ عن المطالبة في خلال 48ساعة للسماح للطرف الثاني بالتحقيق على الفور ولن يقبل الطرف الثاني أي مطالبات بعد ذلك. ويجب على الطرف الأول إبلاغ الطرف الثاني من خلال تقرير الحادث الذي يجب الاتفاق عليه بشكل متبادل قبل استحقاق أي مطالبة.

أي أضرار تبعية بسبب البيئة نتيجة لإهمال يتم إثباته على الطرف الثاني سوف تكون على مسئولية الطرف الثاني. ومع ذلك، إذا كان الانسكاب أو التلف ناتج عن عيب في التصنيع أو التغليف، فلن يتحمل الطرف الثاني المسؤولية.